القائمة الرئيسية

الصفحات






متلازمة الضائقة التنفسية الحادة | الأسباب والعلاج

ما هي متلازمة الضائقة التنفسية الحادة؟

متلازمة الضائقة التنفسية الحادة (ARDS) هي حالة رئوية حادة تحدث عندما تمتلئ الشعب الهوائية في الرئة بالسوائل. هذا بالتبعية سيعمل على تقليل كمية الأكسجين أو زيادة كمية ثاني أكسيد الكربون في مجرى الدم. يمكن أن تمنع متلازمة الضائقة التنفسية الحادة أعضاءك من الحصول على الأكسجين الذي يحتاجونه للعمل، ويمكن أن تؤدي في النهاية إلى فشل الأعضاء.



تصيب متلازمة الضائقة التنفسية الحادة بشكل شائع الأشخاص في المستشفيات الذين يعانون من مرض شديد. يمكن أن يكون سببه تضرر جسدي خطير كالحوادث والكسور والجروح المفتوحة. تحدث الأعراض عادةً في غضون يوم أو يومين من المرض أو التضرر الجسدي الأول، ومن الأعراض ضيق التنفس الشديد واللهاث.
متلازمة الضائقة التنفسية الحادة هي حالة طبية طارئة وحالة محتملة تهدد الحياة.

عوامل ترفع احتمالية الإصابة بمتلازمة الضائقة التنفسية الحادة

عادةً ما تكون متلازمة الضائقة التنفسية الحادة من مضاعفات حالة أخرى. تزيد هذه العوامل من خطر الإصابة بمتلازمة الضائقة التنفسية الحادة:
  • العمر فوق 65 سنة
  • أمراض الرئة المزمنة
  • تاريخ من تعاطي الكحول أو تدخين السجائر
  • يمكن أن يكون متلازمة الضائقة التنفسية الحادة حالة أكثر خطورة للأشخاص الذين:
  • الإصابة بما يعرف بالصدمة التسممية toxic shock
  • كبار السن
  • الفشل كبدي
  • تعاطي الكحول

أعراض متلازمة الضائقة التنفسية الحادة

تظهر أعراض متلازمة الضائقة التنفسية الحادة عادةً بين يوم إلى ثلاثة أيام بعد الإصابة أو التضرر الجسدي.
تشمل الأعراض الشائعة لمتلازمة الضائقة التنفسية الحادة ما يلي:
  • تنفس شاق وسريع
  • التعب العضلي والضعف العام
  • ضغط دم منخفض
  • تغير لون الجلد أو الأظافر
  • السعال الجاف والقرصنة
  • حمى
  • الصداع
  • معدل النبض السريع
  • تشوش ذهني

أسباب متلازمة الضائقة التنفسية الحادة

تحدث متلازمة الضائقة التنفسية الحادة بسبب تلف الأوعية الدموية الدقيقة في رئتيك. تتسرب السوائل من هذه الأوعية إلى الشعب الهوائية للرئتين. ونتيجة كون الشعب هي المكان الذي يدخل فيه الأكسجين إلى الدم وفيه يتم إزالة ثاني أكسيد الكربون من الدم. فإنه بامتلاء الشعب الهوائية هذه بالسوائل، يقل وصول الأكسجين إلى الدم.
تتضمن بعض الأشياء الشائعة التي قد تؤدي إلى هذا النوع من تلف الرئة ما يلي:
  • استنشاق المواد السامة، مثل الماء المالح والمواد الكيميائية والدخان والقيء
  • الإصابة بعدوى شديدة في الدم
  • الإصابة بعدوى شديدة في الرئتين، مثل الالتهاب الرئوي
  • تلقي إصابة في الصدر أو الرأس، مثل أثناء حطام السيارة أو رياضة عنيفة
  • جرعة زائدة من المهدئات أو مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات

تشخيص متلازمة الضائقة التنفسية الحادة

يمكن للطبيب تشخيص متلازمة الضائقة التنفسية الحادة بعدة طرق مختلفة. لا يوجد اختبار محدد لتشخيص هذه الحالة. قد يقوم الطبيب بقراءة ضغط الدم وإجراء فحص بدني والتوصية بأي من الاختبارات التالية:
  • اختبار الدم
  • أشعة سينية على الصدر
  • الأشعة المقطعية
  • مسحات الحلق والأنف
  • مخطط كهربية القلب
  • مخطط صدى القلب
  • فحص مجرى الهواء
يمكن أن يكون انخفاض ضغط الدم وانخفاض الأكسجين في الدم علامات على الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي. قد يعتمد الطبيب على مخطط كهربية القلب ومخطط صدى القلب لاستبعاد حالة القلب. إذا أظهر التصوير بالأشعة السينية أو التصوير المقطعي أن الأكياس الهوائية مملوءة بالسوائل في الرئتين، حينها يكون تم تأكيد تشخيص متلازمة الضائقة التنفسية الحادة.
يمكن أيضًا إجراء سحب عينة من الرئة وفحصها لاستبعاد أمراض الرئة الأخرى. ومع ذلك، نادرا ما يتم ذلك.

علاج متلازمة الضائقة التنفسية الحادة

يتم العلاج عن طريق التدخلات الطبية المتمثلة في الأكسجين والتحكم في السوائل وجهاز التنفس الصناعي وبعض الأدوية الموصوفة وأيضًا التمارين التي تساعد على تحسين قدرة الرئة.

الأكسجين

الهدف الأساسي من علاج متلازمة الضائقة التنفسية الحادة هو التأكد من أن الشخص لديه ما يكفي من الأكسجين لمنع فشل الأعضاء. قد يقوم الطبيب بالتحكم في الأكسجين بواسطة قناع الأكسجين. أو باستخدام جهاز تنفس صناعي لدفع الهواء إلى الرئتين وتقليل السوائل في الأكياس الهوائية.

التحكم في السوائل

التحكم في تناول السوائل هي استراتيجية أخرى لعلاج متلازمة الضائقة التنفسية الحادة. يمكن أن يساعد ذلك في ضمان توازن مناسب للسوائل. إذ من الممكن أن يؤدي الإفراط في السوائل في الجسم إلى تراكم السوائل في الرئتين. ومع ذلك، فإن القليل من السوائل يمكن أن يتسبب في إجهاد الأعضاء والقلب.

دواء

غالبًا ما يتم إعطاء الأشخاص المصابين بمتلازمة الضائقة التنفسية الحادة أدوية للتعامل مع الآثار الجانبية. وتشمل هذه الأنواع التالية من الأدوية:
  • مسكنات الألم لتخفيف الانزعاج
  • المضادات الحيوية لعلاج العدوى
  • مخففات الدم لمنع تكون الجلطات في الرئتين أو الساقين

إعادة التأهيل الرئوي

قد يحتاج الأشخاص الذين يتعافون من متلازمة الضائقة التنفسية الحادة إلى إعادة تأهيل رئوي. هذه طريقة لتقوية الجهاز التنفسي وزيادة قدرة الرئة. يمكن أن تشتمل هذه الطريقة على التدريب على تمرينات الرئة، وتغيير نمط الحياة، وفرق الدعم للمساعدة في التعافي من متلازمة الضائقة التنفسية الحادة.
هل اعجبك الموضوع :