القائمة الرئيسية

الصفحات






يتكون الشعر من الكيراتين وخلايا الجلد الميتة. على الرغم من عدم وجود طريقة مباشرة لجعل شعرك ينمو في ليلة واحدة، إلا أن هناك خطوات يمكنك اتخاذها للحفاظ على صحة شعرك وطوله. هذه الطرق تشمل المكملات الغذائية مثل البيوتين أو الكيراتين أو المكملات الغذائية الأخرى، ويجدر ذكر أنها هذه المكملات يجب وصفها او استشارة الطبيب فيها كونها قد تتفاعل مع الأدوية وتسبب آثارا جانبية.


الفيتامينات والمواد المغذية


في حين أن العديد من الشركات تروج للفيتامينات أو المكملات الغذائية التي حسب زعمهم تعزز نمو الشعر، إلا أنها لا تؤثر دائما بشكل مباشر على طول الشعر فتطيله مع الاستعمال. لكن يمكن أن يؤثر فقدان المغذيات وعدم توازنها على نمو الشعر.

فمن الأفضل للحصول على الفيتامينات والمواد المغذية من النظام الغذائي الخاص بك، ولكن المكملات الغذائية التي قد تكون مهمة في ما يلي:

الأحماض الدهنية أوميجا 3 و 6 في أحد الدراسات التي تمت على 120 امرأة في حالة صحية، كانت بالدراسة مجموعة أخذت مكملات أحماض أوميجا 3 و6 وفيها كان أقل تساقط الشعر وتحسنت كثافة الشعر. أما بالنسبة لمكملات الزنك فقد يؤثر على أولئك ممن يعانون من نقص الزنك وحالة نقص الزنك تتسبب في تساقط الشعر.

لا يوجد دليل على أن مكملات البيوتين فعالة في الأشخاص الذين لا يعانون من نقص البيوتين وفي دراسة ركزت على مكملات البيوتين عن طريق الفم التي تحتوي على البيوتين والزنك وكانت ساعدت على انخفاض تساقط الشعر وتحسين جودة الشعر وقوته.

فيتامين C توجد له آثار مضادة للأكسدة قد تساعد على منع الإجهاد التأكسدي الذي يسبب تحول الشعر إلى اللون الرمادي ورقته من الخارج. وتعمل مكملات الحديد فقط إذا كان لديك نقص الحديد المتعلق بتساقط الشعر وتوجد أدلة غير كافية للعلاقة بين نقص الحديد وتساقط الشعر.

فيتامين D يعمل فقط إذا كان لديك الصلع أو تساقط الشعر وجدت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون الصلع قد كانوا يعانون من نقص في فيتامين د.

الزيوت العطرية


ضع بضع قطرات من الشامبو أو قم بتخفيفه بزيت نبات الجوجوبا. يمكنك أيضا مزج هذه الزيوت الأساسية مع الزيوت الحاملة الأخرى التي تمنع تلف الشعر مثل:

  • جوز الهند
  • عباد الشمس
  • المعدنية
  • الخروع

محاولة المراهم الموضعية


المراهم الموضعية هي عموما للأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر. فقد تساعد الشعر على النمو. وتشير الدراسات إلى أن هذه المنتجات فعالة في علاج الصلع أو تساقط الشعر وتعزيز نمو الشعر:

  • الميلاتونين الموضعي يقلل من تساقط الشعر ويزيد من كثافة الشعر
  • مينوكسيديل 5% يبطيء من تساقط الشعر
  • شامبو الكيتوكونازول

تناول مكملات الكيراتين


لا توجد العديد من الدراسات حول آثار البروتين والكيراتين والفيتامينات على صحة الشعر. لكن نظرت إحدى الدراسات إلى منتج يحتوي على 500 ملليغرام من الكيراتين والفيتامينات والمعادن الأخرى. وأظهرت المجموعة التي أخذت المنتج:

  • 12.5% انخفاض في تساقط الشعر
  • 5.9% في تحسين قوة الشعر
  • تحسين سطوع الشعر واللمعان

استخدام البروتين


يساعد البروتين شعرك على النمو وحمايته من الأضرار الكيميائية والبيئية. إذا كان يتعرض الشعر للحرارة في كثير من الأحيان فيمكن باستخدام العلاج بالبروتين أن تحمي شعرك. ويمكن بدلا من البروتين استخدام زيت جوز الهند في المنزل. والذي يساهم على الحد من فقد البروتين قبل وبعد غسل الشعر.

اإلا لكثير من البروتين يمكن أن تؤثر على الكليتين. وقد يسبب أيضا هشاشة بالشعر، على الرغم من أن هذا أمر نادر الحدوث. لكن من الأفضل الحصول على البروتين من نظامك الغذائي وليس المكملات الغذائية. يمكنك الحصول على البروتين من البقوليات والمكسرات واللبن وغيرها من الأطعمة.

وصفات لاطالة الشعر


زيت الشعر ليس فقط لتحسين نوعية الشعر ولكن أيضا يمنع الضرر الحاصل به. الزيوت تعتبر مواد تشحيم للشعر فهي قادرة على فك تشابك الشعر ومنع تعقيده. كما أنها تعمل كمانع للتسرب، بالتالي فإنها تغلق مسامات البشرة، مما يجعل هذه الزيوت محافظة على الحرارة أيضا.

زيت شعر الخروع


زيت الخروع غني بفيتامين E وبعض البروتينات والمعادن. وهو يعد زيت لزج للغاية ويصعب غسله من الشعر ولزيت الخروع خصائص مضادة للميكروبات، تساعد على التخلص من قشرة الرأس ومشاكل فروة الرأس الصحية الأخرى. ومن المركبات الموجودة بزيت الخروع على حمض الريسينوليك الذي يعالج التهابات وأمراض فروة الرأس.

زيت الخروع يرطب ويلطف الشعر ويحافظ على وجود رطوبة في الشعر. كما يساعد زيت الخروع على تعزيز الدورة الدموية مما يسرع نمو للشعر. وبسبب خاصيته المرطبة في الطبيعة، يمكن استخدام زيت الخروع لعلاج فروة الرأس الجافة، عن طريق دهنه جيدا على فروة الرأس ثم يترك لليلة ويغسل بشامبو خفيف في اليوم التالي.

زيت الزيتون


زيت الزيتون هو زيت شعر مرطب للغاية وغني بفيتامين E، الفيتامين المضاد للأكسدة والمهم جدا لنمو الشعر. ويحتوي زيت الزيتون على تركيز عال من مضادات الأكسدة وهو أمر جيد لكل من الشعر والجلد. ويعد زيت الزيتون خفيف الوزن ويحتوي على حمض الأوليك الذي يخترق بسهولة خصلة الشعر ويحافظ على رطوبتها.

ويعد زيت الزيتون هو أفضل مصفف شعر طبيعي وقادر على منح الشعر نعومة مع الاستخدام المنتظم. بالإضافة إلى أن لزيت الزيتون خصائص مضادة للالتهابات وهو يساعد على علاج قشرة الرأس وبالتالي تقليل تساقط الشعر والمساعدة في نمو الشعر اللاحق.


زيت جوز الهند لإطالة الشعر


كلما كبر الشعر واستطال، كلما تعرض أكثر للأذى وسَهُلَّ تساقطه، إلا أن زيت جوز الهند بإمكانه إستطالة الشعر عن طريق:

  • ترطيب الشعر
  • وقاية الشعر من خسارة البروتين
  • وقاية الشعر من الأذى هندما يكون مبتلًا بالماء
  • يحمي الشعر من عوامل البيئة المؤذية كالرياح والشمس والدخان.

زيت جوز الهند لعلاج تساقط الشعر


الإفراط في تصفيف الشعر وغسله وتسريحه بالإضافة إلى العوامل الجوية قد تسبب تساقط الشعر، إلا أن استعمال زيت جوز الهند يساعد على حمايته ووقايته من الأذى ثم التساقط.

زيت السمسم للشعر


يستخدم زيت السمسم كزيت أساسي في العديد من مستحضرات الايورفيدا لنمو الشعر. وبما أن زيت السمسم مضاد للميكروبات، فإنه يعالج الكثير من التهابات فروة الرأس وكذا الالتهابات الفطرية. وزيت السمسم يكون أكثر فعالية في خواصه العلاجية عند استعمال كزيت ساخن. فيعمل على ترطيب الشعر ويغذي فروة الرأس ويتخلص من قشرة الرأس ويعزز فيتامين E الموجود في الزيت نمو الشعر.
هل اعجبك الموضوع :