القائمة الرئيسية

الصفحات






أهداف علاج التهاب الأعصاب يتم عن طريق السيطرة على الحالة التي تسبب الاعتلال العصبي وتخفيف الأعراض وفقًا لمايوكلينك. إذا كانت الفحوصات المخبرية تشير إلى عدم وجود حالة كامنة، فقد يوصي طبيبك بالانتظار حتى معرفة ما إذا كان الاعتلال العصبي يتحسن أم لا.


أدوية علاج التهاب الأعصاب


إلى جانب الأدوية المستخدمة لعلاج الحالات المرتبطة بالاعتلال العصبي المحيطي، تشمل الأدوية المستخدمة لتخفيف علامات وأعراض الاعتلال العصبي المحيطي ما يلي:

مسكنات الألم

يمكن لأدوية تسكين الآلام التي لا تستلزم وصفة طبية مثل الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية أن تخفف الأعراض الخفيفة لالتهاب الأعصاب أما بالنسبة للأعراض الأكثر حدة فقد يصف الطبيب مسكنات الألم الأكثر فعالية وتوصف من الطبيب.

الأدوية التي تحتوي على المواد الأفيونية

مثل الترامادول والأكسيكودون والروكسيكودون وغيرها) هذه الأدوية بسبب تناولها يمكن أن يحصل الاعتماد عليها أو الإدمان) لذلك يتم وصف هذه الأدوية بشكل عام فقط عندما تفشل العلاجات الأخرى.

الأدوية المضادة للصرع

الأدوية مثل  الجابنتينوالنيوروتونين والبريجابلين التي تم تطويرها لعلاج الصرع قد تخفف من آلام الأعصاب. ويمكن أن تشمل الآثار الجانبية النعاس والدوخة.

العلاجات الموضعية

كريم الكباسكين والذي يحتوي على مادة موجودة في الفلفل الحار من الممكن إلى أن يؤدي إلى تحسنات متواضعة في أعراض الاعتلال العصبي المحيطي. وعند تطبيق الكريم قد يحدث لديك حرق بالجلد وتهيج ولكن هذا عادة ما يقل مع مرور الوقت. وبعض الناس ومع ذلك لا يتأقلمون مع هذه الأعراض.

لاصقات الليدوكاين

هو علاج آخر يلصق على البشرة وقد يخفف الألم عن طريق ذلك. ويمكن أن تشمل الآثار الجانبية لهذه اللاصقات النعاس والدوخة والخدر في موقع اللصق.

مضادات الاكتئاب

كان لمضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات مثل أميتريبتيلين والدوكسيبين (سيلينور، زونالون) والنورتريبتيلين (باميلور) تأثير في تخفيف الألم عن طريق التدخل في العمليات الكيميائية في الدماغ والحبل الشوكي التي تسبب لك الشعور بالألم.

مثبطات امتصاص السيروتونين والنورادرينالين

قد يخفف مثبط امتصاص السيروتونين والنورادرينالين دولوكستين (Cymbalta) ومضادات الاكتئاب طويلة المفعول مثل الفينلافاكسين (Effexor XR) أيضا من آلام الاعتلال العصبي المحيطي الناجم عن مرض السكري. وقد تشمل الآثار الجانبية لمضادات الاكتئاب جفاف الفم والغثيان والنعاس والدوخة وانخفاض الشهية والإمساك.

 
علاج التهاب الأعصاب


قد تساعد العلاجات والإجراءات المختلفة في تخفيف علامات وأعراض الاعتلال العصبي المحيطي:

  1. تحفيز الأعصاب بالكهرباء عبر الجلد (TENS): الأقطاب الكهربائية الموضوعة على الجلد توفر تيارا كهربائيا لطيفا بترددات مختلفة. يجب تطبيق TENS لمدة 30 دقيقة يوميا لمدة شهر تقريبا.
  2. تبادل البلازما والجلوبيولين المناعي عن طريق الوريد. يهدف هذا الإجراء على قمع نشاط الجهاز المناعي وقد يفيد الأشخاص الذين يعانون من حالات التهابية معينة. ويتضمن تبادل البلازما إزالة الدم ثم إزالة الأجسام المضادة والبروتينات الأخرى من الدم وإعادة الدم إلى جسمك. وفي علاج الجلوبيولين المناعي تتلقى مستويات عالية من البروتينات التي تعمل كأجسام مضادة (الغلوبولين المناعي).
  3. العلاج الطبيعي: فإذا كنت تعاني من ضعف العضلات، يمكن للعلاج الطبيعي المساهمة في تحسين الحركات. وقد تحتاج أيضا دعامة ضاغطة لليد أو القدم، أو عكاز أو مشاية أو كرسي متحرك.
  4. إذا كنت تعاني من اعتلالات عصبية ناجمة عن الضغط على الأعصاب، مثل الضغط الناجم عن الأورام ، فقد تحتاج إلى جراحة لتقليل الضغط.

الطب البديل


بعض الأشخاص الذين يعانون من الاعتلال العصبي المحيطي يجربون علاجات تكميلية لتخفيف الأعراض. لكن في العموم الباحثين لم يدرسوا هذه التقنيات بدقة كما هو الحال مع معظم الأدوية، إلا أن العلاجات التالية أظهرت بعض الفائدة:

  1. الوخز بالإبر: قد يؤدي إدخال إبر رفيعة في نقاط مختلفة من الجسم إلى تقليل أعراض الاعتلال العصبي المحيطي. وقد تحتاج إلى جلسات متعددة قبل ملاحظة التحسن. يعتبر الوخز بالإبر آمن بشكل عام عندما يقوم به ممارس معتمد باستخدام إبر معقمة.
  2. حمض ألفا-ليبويك: وقد استخدم هذا كعلاج للاعتلال العصبي المحيطي في أوروبا لسنوات. لكن بالتأكيد يلزم مناقشة استخدام حمض ألفا-ليبويك مع الطبيب لأنه يمكن أن يؤثر على مستويات السكر في الدم. ويمكن أن تشمل الآثار الجانبية الأخرى اضطراب في المعدة والطفح الجلدي.
  3. الأعشاب: قد تساعد بعض الأعشاب مثل زيت زهرة الربيع المسائية في تقليل آلام الاعتلال العصبي لدى مرضى السكري. تتفاعل بعض الأعشاب مع الأدوية ولذا ناقش الأعشاب التي تريد تجربتها مع طبيبك.
  4. الأحماض الأمينية: قد تفيد الأحماض الأمينية، مثل الأسيتيل-l-كارنيتين الأشخاص الذين خضعوا للعلاج الكيميائي والأشخاص المصابين بداء السكري، وقد تشمل الآثار الجانبية الغثيان والقيء.

العلاجات المنزلية


لمساهمة على السيطرة على أعراض التهاب الأعصاب والاعتلال العصبي المحيطي بالمنزل:

رعاية القدمين وخاصة إذا كان لديك مرض السكري. كما وتحقق يوميا من ظهور بثور أو جروح أو وارتدي جوارب قطنية ناعمة وفضفاضة وأحذية مبطنة. يمكنك استخدام طوق نصف دائري، والذي يتوفر في مخازن الإمدادات الطبية، للحفاظ على أغطية السرير قبالة القدمين المتألمة أو الحساسة.

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام مثل المشي ثلاث مرات في الأسبوع يمكن أن تقلل من ألم الاعتلال العصبي (التهاب الأعصاب) وتحسين قوة العضلات و تساعد في السيطرة على مستويات السكر في الدم.

الإقلاع عن التدخين حيث يمكن أن تؤثر السجائر على الدورة الدموية، مما يزيد من خطر حدوث مشاكل القدم ومضاعفات الاعتلال العصبي الأخرى.

تناول وجبات صحية كون التغذية الجيدة مهمة بشكل خاص لضمان حصولك على الفيتامينات والمعادن الأساسية. يجب عليك تضمين الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتين في النظام الغذائي الخاص بك.

تجنب الكحول حيث يمكن أن تفاقم الاعتلال العصبي المحيطي. ومراقبة مستويات السكر في الدم، إذا كنت مصابا بداء السكري، فسيساعد ذلك على إبقاء نسبة الجلوكوز في الدم تحت السيطرة وقد يساعد في تحسين الاعتلال العصبي.
هل اعجبك الموضوع :