القائمة الرئيسية

الصفحات






فوائد أكل الفاصوليا نيئة | وهل هو آمن؟

الفاصوليا الخضراء عبارة عن خضار على شكل عيدان رفيعة ومقرمشة مع بعض البذور بالداخل.

تعتبر الفاصوليا الخضراء شائعة في السلطات أو حتى بالأطباق التي تكون فيها الفاصوليا مكون رئيسي مثل أطباق الفاصوليا الخضراء المطبوخة في الوطن العربي، وبعض الناس يأكلون الفاصوليا الخضراء وهي نيئة. 



إلا أن، بسبب كون الفاصوليا من ضمن البقوليات التي قد اشتهر عن صنفها حقيقة وجود مواد تعرف بضد المغذية وهي مواد تعيق امتصاص المغذيات مثل الحديد والفيتامينات وبعض الاحماض الأمينية.

الأمر أشد تحديدًا بالنسبة للفاصوليا الخضراء بسبب أن بعض الناس يأكلونها نيئة في هذه الحالة يزداد قلق احتواءها على ضد المغذيات anti-nutrients، حتى أن البعض يدعي أنها ممكن أن تكون مسممة وهي نيئة.

بينما يدعي الآخرون بأن تناول البقوليات وهي نيئة يعد أكثر فائدة بسبب فقدانها للمغذيات أثناء الطهو، وفي هذا المقال سنتناول هذه المسألة ومجموعة حقائق بخصوص الفاصوليا الخضراء.

أضرار الفاصوليا الخضراء النيئة


مثل أغلب البقوليات تعد الفاصوليا الخضراء محتوية على مواد اللكتن lectins، وهي بروتين تعمل كمضاد للفطريات والحشرات بالنسبة للنبات نفسه.

عندما يتم أكل اللكتن فإنها لا يتم هضمها كونها مضادة لإنزيمات الهضم. إلا أنها تتصل بسطح خلايا الجهاز الهضمي مسببة أعراضًا مثل الغثيان والقيء والإسهال والانتفاخات المعوية ما إن تم تناول كمية كبيرة منها.

بالإضافة لذلك، فإنها من الممكن أن تسبب ضررًا بخلايا الأمعاء ثم تؤثر على بكتيريا الأمعاء. علاوة على أنها تؤثر على هضم المغذيات وامتصاصها مما يجعلها تُعرف باسم ضد المغذيات.

بعض البقوليات تحتوي على كميات أعلى من غيرها من اللكتن، وهذا يعني أن بعضها من الممكن أن يكون آمن للتناول.

إلا أنه مازال الأمر يحتاج إلى البحث حيث ترجع بعض الأبحاث إلى الفاصوليا الخضراء النيئة من الممكن أن تحتوي على 4.8-1100 مللي جرام من اللكتن لكل 100 جرام أي أنهم من الممكن أن يحتوي على كميات لا تذكر من اللكتن أو كميات مرتفعة بشكل كبير.

وعليه، رغم أن أكل كميات بسيطة من الخضروات النيئة عمومًا قد يكون آمن، إلا أن من الأفضل تجنب هذا بسبب وجود احتمالية تسمم غذائي حقيقية.

وبالنسبة للفاصوليا الخضراء خصوصًا فإنها تحتوي على كمية كبيرة من اللكتن وبالتالي من الممكن أن تسبب أعراضًا تشمل الغثيان والإسهال والقيء والانتفاخات ومن هذا نستنتج عدم أكلها نيئة.

فوائد الفاصوليا الخضراء المطهية


بعض الناس يدعون أن تناول الفاصوليا الخضراء بعد الطهو يعد أقل فائدة بسبب خسارتها لعدد من المغذيات بسبب الطهي.

رغم أن طهي الفاصوليا بالفعل من الممكن أن يقلل من محتواها من بعض المغذيات والتي منها الفيتامينات الذائبة بالماء، مثل الفولات وفيتامين سي وغيره وكل من الفولات وفيتامين سي لها فوائد عدة منها أنها تحمي من تشوهات الولادة وضرر الخلايا.

إلا أن طهي الفاصوليا الخضراء له عدد من الفوائد منها تحسين المذاق والهضم وتحسين امتصاص العديد من المركبات النباتية.

كما أن أغلب بروتين اللكتن في الفاصوليا الخضراء يتم تثبيطه عندما يتم طهيه في درجة الغليان.

تظهر البحوث العلمية أن طهو الفاصوليا الخضراء من الممكن أن يرفع محتواها من مضادات الأكسدة وتحديدًا مستويات الكاروتينات مثل بيتا كاروتين واللوتين والزيانزيثين.

مضادات الأكسدة تقوم بحماية الخلايا من الجزيئات الغير مستقرة والتي تعرف بالشوارد الحرة والتي عندما تصبح في مستويات مرتفعة فإنها ترفع احتمالية الإصابة بالأمراض مثل السرطانات.

بالإضافة لما سبق، فإن طهو الفاصوليا الخضراء من الممكن أن يعزز من قدرة الجسم على الاستفادة وامتصاص محتوى الأيزوفلافون للفاصوليا الخضراء.

ترتبط بمركب الأيزوفلافون العديد من الفوائد الصحية، والتي تشمل الحماية ضد أمراض القلب وخفض خطر الإصابة بالسرطان.

وعلى كل حال فإن فوائد طهو الخضروات تغفر أضرار طهوها.

كيف تتناول الفاصوليا الخضراء؟


الفاصوليا الخضراء تتواجد بأكثر من شكل وهذا يشمل الطازجة والمعلبة والمجمدة.

من الممكن أن تعد الفاصوليا الخضراء بأكثر من صورة، وعمومًا يستحسن غسل الفاصوليا الخضراء من قبل طهوها، إلا أنه ليس هناك حاجة لنقع الفاصوليا الخضراء ليلًا.

هذه مجموعة من الوسائل التي يمكن اتباعها لتحضير الفاصوليا الخضراء:

الغلي: املء حلة كبيرة بالماء وأشعل عليها النار حتى تغلي، قم أضف الفاصوليا الخضراء وقلبها لأربعة دقائق ثم قم بتصفيتها وتتبيلها بالملح والفلفل الأسود قبل التقديم.

الطهو بالبخار: املء حلة بما بعادل عمق إنش واحد من الماء قم ضع مصفة فوقها وأشعل على الحلة النار حتى تبدأ بالغليان عندها ضع الفاصوليا الخضراء بالأعلى واطهيها لدقيقتين.

باستعمال المايكروويف: ضع الفاصوليا الخضراء في المايكروويف ثم أضف معلقتين كبيرتين من الماء ثم غطي القدر ببلاستك لاصق. انتظر لثلاثة دقائق ثم افحص الفاصوليا ما إذا كانت تم طهوها تمامًا، وكن حذرًا من البخار الساخن عند نزع البلاستيك اللاصق.

بينما تحتاج بعض الوصفات الفاصوليا الخضراء المطهوة، إلا أنه عدم طهوهم الذي يفضله بعض الناس من الممكن أن يسبب الغثيان والإسهال والانتفاخات والقيء بسبب محتواهم من اللكتن.

وبناءًا على ذلك، من الأفضل عدم تناول الفاصوليا الخضراء النيئة.

طهي الفاصوليا الخضراء من الممكن أن يثبط مركبات اللكتن التي تسبب مشاكل الامتصاص والهضم كما ويحسن من مذاق الفاصوليا الخضراء ويعزز من هضمها ويرفع محتواها من مضادات الأكسدة.

الفاصوليا الخضراء من السهل تحضيرها ومن الممكن أن يتم الاستمتاع بها كطبق جانبي أو أن تضاف للسلطات أو الحساء,
هل اعجبك الموضوع :