القائمة الرئيسية

الصفحات






أطعمة تهيج النقرس | أطعمة ممنوعة لمرضى النقرس

النقرس هو نوع من التهاب المفاصل المؤلم، غالبًا في إصبع القدم الكبير. تحدث هذه الحالة بسبب ارتفاع مستويات حمض البوليك في الدم.

حمض اليوريك مركب طبيعي ينتج في الجسم. إلا أنه عندما يكون هناك الكثير منه في الدم، يمكن أن تتجمع بلورات حادة من حمض البوليك في المفاصل. هذا يسبب اهتياج أعراض النقرس.


تشمل الأعراض:


  • وجع
  • تورم
  • ألم عند اللمس
  • الاحمرار
  • السخونة


من الممكن أن يكون النقرس حادًا ومؤلمًا جدًا، ويتم علاج النقرس الحاد بالأدوية التي يصفها طبيبك كما يمكن أن يساهم تغيير نمط الحياة من حيث الأكل والنشاط وإدارة مستويات التوتر في منع أو تقليل آلام النقرس ونوباته.

الأطعمة التي يمكن أن تؤدي إلى النقرس


الأطعمة الغنية بالبيورين


الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البيورين يمكن أن تسبب أعراض النقرس. نظرًا لأن جسمك يقسم البيورينات إلى أحماض البوليك فيجب تجنب هذه الأطعمة لهذا السبب.

إلا أنه لا ينبغي التخلص من جميع الأطعمة التي تحتوي على البيورينات. ومن أهم الأشياء التي يجب تجنبها هي اللحوم  وأعضاء الحيوانات كالكبدة، وبعض المأكولات البحرية ، مثل:

  • سمك القد
  • المحارات الصدفية
  • المحار
  • بلح البحر
  • سمك السالمون
  • سمك السلمون المرقط
  • السردين
  • الأنشوجة


تشمل الأطعمة الأخرى الغنية بالبيورين التي يجب الحد منها ما يلي:


  • لحم الديك الرومي
  • لحم البط
  • اللحوم الحمراء


تحتوي بعض الخضروات على نسبة عالية من البيورينات، إلا أنه من خلال الدراسات لا يوجد ارتباط بين تناولها وبين زيادة خطر الإصابة بنوبات النقرس.

على الرغم من أن ما يلي قد يتم إدراجه على أنه يحتوي على نسبة عالية من البيورين، إلا أنه يُعد جزء من نظام غذائي صحي وغير عالي السعرات.


  • قرنبيط
  • البازلاء الخضراء
  • الفاصوليا
  • عدس
  • الفطر
  • سبانخ


فيما يلي بعض النصائح لاتباع نظام غذائي منخفض البيورين.

الخمور


تزيد جميع أنواع الخمور من خطر الإصابة بالنقرس وتزيد الأعراض سوءًا. وعند شرب الكحول، تعمل كليتيك بجهد على التخلص من الكحول بدلاً من حمض البوليك.

مما يتسبب في في تراكم حمض البوليك في الجسم، مما يؤدي إلى النقرس.

قد تسبب المشروبات السكرية بتهيج النقرس.

يشيع ذلك في البالغين الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة. المشروبات السكرية مثل عصائر الفاكهة تغمر جسمك بالسكريات التي تسمى الفركتوز.

يرتبط ارتفاع نسبة السكر في الدم بكميات أكبر من حمض البوليك المتجمع في جسمك.

إذا كنت مصابًا بالنقرس فتجنب المشروبات السكرية أو قلل منها، مثل:


  • المشروبات الغازية
  • المشروبات المحلاة
  • مشروبات الطاقة
  • عصير الفاكهة
  • عصير الليمون المحلى
  • الشاي المحلى


الأدوية التي يمكن أن تؤدي إلى النقرس


يمكن أن تؤدي بعض الأدوية إلى ظهور أعراض النقرس. مثل مسكنات الألم الشائعة.

حتى الكميات الصغيرة من هذه الأدوية يمكن أن تؤثر على النقرس. وقد يصف الطبيب بدائل لهذه الأدوية إذا لوحز احتداد أعراض النقرس.

يرفع الأسبرين أو حمض أسيتيل الساليسيليك حمض البوليك في الدم. حتى الجرعات المنخفضة من الأسبرين يمكن أن تؤدي إلى النقرس. تظهر الأبحاث أن تأثير الأسبرين أكثر شيوعًا عند النساء منه عند الرجال.

بالنسبة لمدرات البول التي تساهم في علاج حالات مثل ارتفاع ضغط الدم والوذمة أو تورم الساقين. تعمل هذه الأدوية عن طريق التخلص من الماء الزائد والملح من الجسم. ومع ذلك ، يمكن أن تسبب أيضًا آثارًا جانبية لارتفاع حمض اليوريك في الجسم، مما يؤدي إلى الإصابة بالنقرس. تشمل الأدوية المدرة للبول:

  • كلوروثيازيد
  • ميتولازون
  • سبيرونولاكتون
  • كلورثاليدون
  • هيدروكلوروثيازيد
  • إنداباميد


قد تؤدي الأدوية الأخرى أيضًا إلى اهتياج أعراض النقرس:


  • مثبطات إيس
  • حاصرات بيتا
  • حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين 2
  • السيكلوسبورين
  • أدوية العلاج الكيميائي

الجفاف



عندما تصاب بالجفاف، لن يحتوي الجسم على كمية كافية من الماء ولن تستطيع الكليتان التخلص من أحماض البوليك الزائدة.

أحد أسباب إضرار الكحول بمرضى النقرس هو أنه يسبب الجفاف.

يجب شرب الكثير من الماء للمساعدة في طرد حمض البوليك.

الزرنيخ


حتى المستويات المنخفضة من التعرض للزرنيخ قد تكون مرتبطة بالنقرس عند النساء. توجد هذه المادة الكيميائية في بعض المبيدات والأسمدة. يوجد أيضًا بشكل طبيعي في التربة والمياه وبعض المحار.

مرض السكري


قد يكون لدى البالغين المصابين بداء السكري أو مقدمات السكري مستويات عالية من هرمون الأنسولين، والإنسولين في مستوياته العالية من الممكن أن يسبب ارتفاع حمض اليوريك في الجسم، مما يؤدي إلى ظهور أعراض النقرس في المفاصل.

الإصابة الجسدية والالتهابات


يمكن أن تؤدي إصابة المفاصل، مثل مفصل إصبع القدم الكبير إلى نوبة النقرس.

وقد يحدث هذا لأنه يسبب الالتهاب ويجذب بلورات حمض اليوريك إلى المفصل.

بدانة


زيادة الوزن والسمنة يمكن أن ترفع مستويات حمض البوليك في الدم، مما يؤدي إلى تفاقم أعراض النقرس.

هناك عدة أسباب وراء حدوث ذلك منها أن قد تصنع الخلايا الدهنية المزيد من حمض البوليك.

وكلما زاد الوزن كان من الصعب على كليتيك إزالة حمض البوليك الزائد من الدم. بالإضافة إلى ذلك، قد يؤدي الوزن الزائد إلى رفع مستويات الأنسولين في الجسم، مما يزيد أيضًا من حمض البوليك.

عوامل اخرى


يمكن أن تتسبب عوامل أخرى في ارتفاع مستويات البوليك، مما يؤدي إلى نوبة النقرس:


  • الإجهاد العصبى
  • المرض المفاجئ
  • العلاج في المستشفيات
  • الجراحات
  • تغيرات الطقس الشديدة
  • الوجبات الجاهزة


ليست كل المحفزات ستؤثر على أعراض النقرس لديك.

تناول جميع الأدوية على النحو الموصوف. قد يوصي طبيبك أيضًا بتناول مسكنات الألم لمساعدتك في إدارة الأعراض.

احتفظ بمفكرة طعام يومية. تتبع ما تأكله وتشربه وما إذا كان لديك أي أعراض لمرض النقرس. سجّل أيضًا أي أدوية ومكملات تتناولها. قد يساعدك هذا في معرفة أسباب نوبات النقرس لديك.
هل اعجبك الموضوع :