القائمة الرئيسية

الصفحات






هل يمكنك اِسْتِعْمَال ماء الصنبور للفورميلا؟ هل يمكن للطفل أن يشرب حتى ماء الصنبور، وما هو أفضل ماء للاطفال الرضع للشرب؟
يمكنك اِسْتِعْمَال مياه الصنبور أو المياه المعبأة في زجاجات لصنع حليب طفلك. ولكن رُبَّمَا لا تتمكن من اِسْتِعْمَال الماء مباشرة من الصنبور أو اِسْتِعْمَال أي مياه معبأة فقط.

أنت واقعًا بحاجة إلى أن تغلي الماء وأن تعرف أشياء كمثل كمية الفلوريد في الماء. وعمومًا مياه الشرب تحتوي بشكل طبيعي على معدن الفلوريد وقد لا يكون هناك خطر من استعمال مياه مفلورة (تحتوي على الفلوريد على الرضع).

يمكنك استخدام المياه المفلورة لتحضير حليب الأطفال. ومع ذلك، إذا كان طفلك يستهلك فقط حليب الأطفال الممزوج بالماء المفلور، فقد تكون هناك فرصة متزايدة لتسمم الأسنان بالفلور الخفيف. رغم كل ما سبق بمجرد أن تألفّ على مزج حليب طفلك، يصبح الأمر بسيطًا جدًا.

أفضل ماء للاطفال الرضع للشرب

بغض النظر عن بيع للمياه المعبأة في زجاجات لمُدَّة طويلة جدًا، فإن مياه الصنبور في جُلّ الأماكن وليس كلها خاليةٍ من المخاطر للشرب. على النقيض مما سبق، لا يزال من الأفضل غلي ماء الصنبور وتركه يبرد فيما يسبق اِسْتِعْمَاله لصنع حليب طفلك.

يقتل الماء المغلي أي جراثيم، كمثل البكتيريا أو الفيروسات، التي رُبَّمَا تتسرب إلى الماء. ويُحتمَل أن يقع هذا إذا كانت الأنابيب قديمة أو بها تسريب، أو إذا صارت هناك أمطار سَابِغة أو فيضانات في منطقتك، أو إذا صارت هناك تَعْقِيدات في المياه الرئيسية أو الخزان في بلدتك.

لا يؤدي اِسْتِعْمَال نظام تقطير أو تنقية أو تنقية المياه في المنزل إلى التخلص من جميع الجراثيم من الماء. الماء المغلي يجعل الشرب خالٍ من المخاطر لك ولطفلك.
للغلي:
  1. املأ وعاءً نظيفًا أو غلاية بالماء.
  2. أحضر الماء إلى درجة الغليان المتدحرجة والفقاعية.
  3. اتركه يغلي لمدة دقيقة كاملة على الأقل.
  4. أزلها من الحرارة.
  5. دع الماء يبرد إلى درجة حرارة البَدَن تقريبًا - 98.6 درجة فهرنهايت (37 درجة مئوية).
يمكنك كذلك اِسْتِعْمَال غلاية كهربائية لغلي الماء. تعامل مع الماء المغلي باحتياط شديد. ستحتاجين إلى اِسْتِعْمَال كلتا يديك بالقرب من الموقد أو الغلاية الساخنة، لذلك لا تحملي طفلك خلل تحضير الفورميلا ؛ ابقهم بسلام.

استخدمي ماء الصنبور المغلي والمبرد لعمل حليب طفلك. اختبر درجة حرارة الفورميلا على معصمك فيما يسبق إطعام طفلك. فقط قم برش بضع قطرات على القِسْم الداخلي من معصمك. إذا كان الجو حارًا جدًا على معصمك، يكون الجو حارًا جدًا لطفلك!

الفلوريد وماء الصنبور

شيء آخر ينبغي معرفته عن مياه الصنبور هو أن جُلّ مياه الصنبور في الولايات المتحدة رُبَّمَا أضافت الفلورايد. يضاف هذا المعدن إلى مياه الشرب بسبب كونه يساند وقف التسوس. يوجد الفلوريد بهيئة طبيعية في الماء والتربة، على الوجه الآخر المستويات منخفضة جدًا بحيث لا يكون لها أي فائدة.

توازَرَ جمعية طب الأَسِنَّة الأمريكية إضافة الفلورايد إلى الماء بمعدل 0.7 قِسْم في المليون لصِيَانَة صحة الأَسِنَّة. على النقيض مما سبق، فإن الكثير من الفلوريد في البَدَن يُحتمَل أن يصابغِي الأَسِنَّة بخطوط بيضاء، والمعروفة باسم تسمم الأَسِنَّة بالفلور.

يُعِين اِسْتِعْمَال ماء الصنبور على صِيَانَة أَسِنَّة طفلك الصغيرة بسبب كونه يشتمل على مادة الفلوريد المضافة. ولكن باعتبار الأطفال صغار الحجم، فيمكنهم أحيانًا نَوْل الكثير من الفلورايد في حالة أنك تستعمل ماء الصنبور طوال الوقت.

لا يغير غليان ماء الصنبور كمية الفلوريد الموجودة فيه. لا يمكن لفلاتر المياه المنزلية تخلص من الفلورايد كذلك. في حالة أنك قلقًا بأمر حصول طفلك على الكثير من الفلورايد، فتبادل بين اِسْتِعْمَال ماء الصنبور والمياه المعبأة منخفضة الفلورايد لصنع حليب طفلك.

تأتي جُلّ المياه المعبأة من مصادر مياه الصنبور، لذلك يمكن كذلك أن تشتمل على مادة الفلورايد المضافة فيها. رُبَّمَا يتم فَرْز مياه الصنبور منخفضة الفلورايد على أنها "منزوعة المعادن" أو "نقية" أو مقطرة "أو" منزوعة الأيونات ". هذا يعني أنه تمت تخلص من شَطْر  من الفلورايد.

يمكنك كذلك اِسْتِعْمَال حليب الأطفال السائل في حالة أنك قلقًا بأمر الكثير من الفلوريد. تشتمل تركيبات الأطفال الجاهزة للتغذية تلك على كمية أقل من الفلورايد بالْمُوَازَنَةِ باستخدام مياه الصنبور أو المياه المعبأة الإِعْتِيَاديّة.

دع طبيب الأطفال يعرف ما في حالة أنك تستعمل مياهًا منخفضة الفلورايد لصنع حليب طفلك أو في حالة أنك تطعمه حليبًا صناعيًا جاهزًا. هناك احتمال أن يحصل طفلك على كميات قليلة جدًا من هذا المعدن. رُبَّمَا يوصي طبيبك بمكملات الفلورايد لطفلك عندما يبلغ من العمر ستة أشهر.

المياه المعدنية للاطفال الرضع للشرب

في شَطْر  من أجزاء الولايات المتحدة، تحصل المنازل على مياه الشرب من الآبار. جِمَامٌ من تلك الآبار خاصة لم يتم فحصها من فيما يسبق مفتشي الصحة. هذا يعني أنه في شَطْر  من الأحيان رُبَّمَا يكون لديهم مستويات أعلى من المعادن مما هو مسموح به في العادة.

يُحتمَل أن تتلوث مياه الآبار كذلك بالسموم من الأوساخ أو المياه من حولها. في حالات قَلِيلة، يُحتمَل أن تكون السموم مُرتفِعة لدرجة أنها يُحتمَل أن تسمم الرضع والأطفال وحتى البالغين.

إذا كان منزلك يحصل على مياه الصنبور الخاصة به من بئر، فاطلب من البلدية المحلية التأكد من اختبارها بانتظام. إذا كانت بئرًا خاصًا، فيمكنك السعي لإِنجاز اختبار بنفسك. إذا لم تكن جازمًا مما إذا كانت مياه البئر رُبَّمَا تم اختبارها أم أنها خالٍ من المخاطرة، فتجنب اِسْتِعْمَالها لصنع حليب طفلك. استعمل المياه المعبأة منخفضة الفلورايد لطفلك عِوَضًا عن ذلك.

هل يمكنك اِسْتِعْمَال المياه المعبأة لصنع حليب طفلك؟

في حالة أنك تفضل اِسْتِعْمَال المياه المعبأة لصنع حليب طفلك، فقد تتمكن من إيجاد على المياه المعبأة التي تباع للأطفال فقط. هذا يعني أن تلك الشركات اتبعت إرشادات للتأكد من تعقيم المياه بالغليان فيما يسبق تعبئتها.

على النقيض مما سبق، فإنه رُبَّمَا يكون من المُستعصي العثور عليها وهي أغلى من المياه المعبأة الإِعْتِيَاديّة. يمكنك اِسْتِعْمَال أي مياه معبأة لصنع حليب الأطفال.

نعم، ما زلت بحاجة لغليها. في حين أن المياه المعبأة خالٍ من المخاطرة للشرب للبالغين، فقد لا تكون خالٍ من المخاطرة للأطفال الرضع. فضلًا على ذلك، رُبَّمَا تكون شَطْر  من المياه المعبأة على الرف لمُدَّة من الوقت أو ملوثة. من الأفضل أن تكون في الجانب الخالٍ من المخاطر وأن تأخذ الوقت الوافي لغلي حتى المياه المعبأة في زجاجات.

نصائح لاختيار  للاطفال الرضع للشرب

يمكنك غلي الماء مسبقًا حتى يكون جاهزًا عندما يبكي طفلك من الجوع. إن طريقة التعامل مع المياه وتخزينها لا تقل أهمية عن تجهيزها بغليانها.

الخطوة الأولى هي شطف يديك دومًا فيما يسبق لمس أي شيء (بما يشمل طفلك).
استعمل برطمانات زجاجية معقمة أو أباريق ذات أغطية لتخزين الماء المغلي. يمكنك تعقيمها بواسطة سكب الماء المغلي عليها وشطفها بالماء المغلي. لا تستعمل ماء الصنبور لشطفها. لن يكونوا عقيمين بعد الآن إذا قمت بذلك!

بالطريقة ذاتها، تذكري تعقيم زجاجات طفلك بعد شطفها وشطفها بماء الصنبور. يمكنك كذلك الاحتفاظ ببعض من حليب الأطفال الخالٍ من المخاطر هذا بعد خلطه. يمكن وضع ببرونة من الفورميلا المحضرة على المنضدة لمدة ساعتين تقريبًا.

يُحتمَل أن تظل ببرونة الفورميلا المختلطة غير المستخدمة طازجة في الثلاجة لمدة تصل إلى أربعة وعشرون ساعة. بهذه الطريقة لن تتعثري في منتصف الليل خلل خلط تَقْوِيم طفلك!

إذا قرر طفلك أنه يُستحسن النوم أو اللعب عِوَضًا عن الرضاعة في منتصف الببرونة، تخلصي من بقية الحليب في غضون ساعة. لا تقم بتبريد ببرونة مستخدمة جزئيًا أو مزجها بفورميلا حَدِيثة. لم يعد معقمًا ويُحتمَل أن يفسد أسرع من ببرونة فورميلا حَدِيثة.
هل اعجبك الموضوع :