القائمة الرئيسية

الصفحات






أعراض ارتجاع المريء النفسية | الأسباب والعلاج

مرض ارتجاع المريء هو حالة باطنية مزمنة يحدث فيها ارتجاع للحمض إلى أعلى للمريء ولأنسجة الفم والأسنان حتى مسببًا على طول الطريق حالة من الإلتهاب والضرر. يعتبر ارتجاع المريء حالة باطنية مزمنة عندما يتكرر أكثر من مرتين أسبوعيًا.



بينما يعد اضطراب القلق حالة نفسية قد تكون طبيعية كأداة من الجسم ضد الإجهاد والتوتر أو قد تكون حالة قلق حادة وتؤثر على حياة المريض وتستمر لعدة أشهر وعندها تُعد حالة نفسية غير طبيعية.

أسباب ارتجاع المريء

يحدث بسبب ارتجاع حمض المعدة إلى المريء نتيجة ضعف عضلة المريء أو زيادة الضغط بمنطقة البطن، وبعض الحالات الصحية قد ترفع من خطر الإصابة بارتجاع المريء ومنها:

  • السمنة المفرطة
  • فتق الحجاب الحاجز
  • الحمل
  • تأخر افراغ المعدة إلى الأمعاء
  • نظام غذائي غير صحي
  • الإستلقاء دائمًا بعد الأكل
  • التوتر والأجهاد
  • الأطعمة عالية الدهون

ارتجاع المريء النفسي

لا يوجد اثبات علمي يصل بين التوتر وزيادة افراز حمض المعدة، إلا أن ارتجاع المريء يرتبط باضطراب القلق فيما يعرف بحلقة مترابطة وخلاصتها أن:
  • في دراسة لعام 2015، تمت الإشارة إلى أن القلق والإكتئاب يزيد خطر ارتجاع المريء.
  • وفي دراسات أخرى، وُجِد أن ارتجاع المريء المزمن يرفع من حالة التوتر لدى المصابين به.
  • تتشكل بناء على ذلك حلقة متصلة ببعضها يرتبط فيها ارتجاع المريء باضطراب القلق المزمن.

أعراض ارتجاع المريء النفسية

يمكن أن يسبب الارتجاع المعدي المريئي  المزمن واضطراب القلق عددًا من الأعراض المختلفة، على الرغم من وجود بعض الأعراض المشتركة بين الحالتين.
تعتبر أعراض الجهاز الهضمي، مثل:
  • حرقة المعدة والغثيان وآلام المعدة
  • الشعور غير المؤلم بوجود كتلة في حلقك أو بالاختناق
  •  بحة في الصوت
  • اضطراب النوم
من الأعراض الشائعة لكلتا الحالتين.

أعراض ارتجاع المريء المزمن

  • ألم في صدر
  • صعوبة البلع

أعراض اضطراب القلق الحاد

  • الشعور بالقلق أو التوتر
  • الشعور بالوعيد الوشيك أو الخطر
  • سرعة دقات القلب
  • زيادة الأنفاس
  • ألم في الصدر

علاج ارتجاع المريء النفسي

تشمل وسائل علاج ارتجاع المريء:

تغيير نمط الحياة

  • تجنب التدخين، كون التدخين يسبب جفاف الحلق وقد يؤدي إلى تفاقم أعراض مرض ارتجاع المريء
  • اتباع نظام صحي لخسارة الدهون وتقليل الوزن
  • خفض كمية الطعام في كل وجبة حتى مع زيادة عدد الوجبات لكن يجب توزيعها على ساعات النهار
  • عدم الاستلقاء أو النوم مباشرةً بعد الوجبات فهذا قد يسبب إبطاء عمليات الحمض المعدي على الطعام وعملية الهضم ككل
  • تجنب الأطعمة التي تزيد الأعراض سوءا وسبق ذكرها بهذا المقال.

أدوية ارتجاع المريء

غالبًا ما يمكن علاج حالات الارتجاع المعدي المريئي (GERD) استخدام أدوية مثل:
  • مضادات الحموضة
  • مضادات مستقبلات الهيستامين H2، المعروفة باسم حاصرات H2، مثل cimetidine (Tagamet)
  • مثبطات مضخة البروتون مثل أوميبرازول (أوميز)

أدوية علاج اضطراب القلق التي من الممكن أن تستعمل مع ارتجاع المريء النفسي:

  • مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية، مثل فلوكستين (بروزاك) وسيتالوبرام (سيليكسا)
  • البنزوديازيبينات
  • مثبطات امتصاص السيروتونين والنورادرينالين ، مثل دولوكستين وفينلافاكسين
العلاج النفسي، مثل العلاج السلوكي المعرفي قد يفيد أيضًا في علاج ارتجاع المريء النفسي، وفي هذا المقال ذكرنا جراحات علاج المريء.
هل اعجبك الموضوع :