القائمة الرئيسية

الصفحات






أسباب وعلاج ارتخاء لسان المزمار | يسبب انقطاع النفس أثناء النوم؟

عندما ترتخي عضلات الحلق بشكل مؤقت فإنها تعيق من ممر النفس أثناء النوم، وهذه الحالة تعرف بمتلازمة انسداد أو انقطاع النفس في النوم، وهناك عدد كبير من اضطرابات النوم ولكن أكقرها انتشارًا يُعد متلازمة انسداد النفس في النوم obstructive sleep apnea.


يعتبر انسداد النفس أو انقطاع النفس أثناء النوم من اضطرابات النوم الخطيرة، فإنها تسبب توقف التنفس عدة مرات متكررة خلال النوم ثم استئنافه.
العلاجات المعمول بها لانسداد النفس أثناء النوم تشمل:
  • استعمال جهاز يسمح بجعل ممر الهواء مفتوحًا أثناء النوم عن طريق استعمال ضغط إيجابي.
  • استعمال قطعة للفم تعمل على فتح الفك لأسفل أثناء النوم لفتح ممر الهواء.
  • قد يكون الخيار الأخير الجراحة.

أعراض انقطاع النفس الانسدادي النومي وارتخاء لسان المزمار

أعراض انقطاع النفس الانسدادي النومي وفقًا لمايو كلينك:
  • زيادة في النوم خلال النهار
  • شخير عالي خلال النوم
  • ملاحظة انقطاع النوم خلال النوم ثم عودته على شكل حلقات
  • استيقاظ مفاجيء خلال النوم، ويكون النفس منقطع عند الاستيقاظ
  • الاستيقاظ بفم جاف أو حلق مؤلم
  • صداع عند الاستيقاظ
  • صعوبة التركيز خلال النهار
  • تقلبات مزاجية
  • التعرق ليلًا
  • انخفاض لرغبة الجنسية
  • قد يكون هناك علاقة بين التعب العام ومتلازمة التعب المزمن عوضًا عن ارتبطا التعب بارتخاء لسان المزمار وانقطاع النفس النومي طالع مقالنا من هنا.

أسباب ارتخاء لسان المزمار وانقطاع النفس

يحدث انقطاع النفس نتيجة ارتخاء العضلات في نهاية الحلق إلى الحد الذي يعيق معه التنفس الطبيعي، كون هذه العضلات تُدَعِم أجزاء من الحلق تشمل لسان المزمار وسقف الحلق وكذلك اللوزتين واللسان. فعند ارتخاء عضلات أخر الحلق فإن ممر الهواء يضيق وينغلق.
نتيجة لكل ما سبق قد يصبح التنفس غير كافٍ لعشر ثوانٍ أو أكثر مما سيخفض من مستويات الأكسجين في الدم مما يُراكم ثاني أكسيد الكربون بالدم.
ويستشعر الدماغ إعاقة التنفس ثم يوقظ المريض من نومه حتى يتمكن من فتح ممر الهواء والتنفس، ويكون الاستيقاظ السابق قصيرًا بحيث ربما لا يتذكره المريض.
بسبب ما سبق شرحه، فإن فإن المريض يختبر شعور الاختناق أو يشخر وينقطع نفسه، ويصحح الدماغ ذلك عن طريق الإيقاظ من النوم ثم تصحيح انقطاع النفس عن طريق نفس أو نفسين عميقين.
ومن المهم أن نذكر أن أولئك الذين يعانون من انقطاع النفس الانسدادي النومي، لا يشعرون بأي نوبة من الاستيقاظ ولا يشعرون بمرضهم ظانين أنهم ناموا بشكلٍ حسن.
إن كان لديك مشكلة بالنوم فقط فيمكنك مطالعة قائمة أفضل مكملات المغنيسيوم لتحسين النوم من هنا.

علاج ارتخاء 

تغيير نمط الحياة

كلما كانت حالة انسداد النفس النومي أقل حدة كلما التجأ الطبيب للعلاجات الأبسط، فقد يوصي مقدم الرعاية الصحية بتغييرات في نمط الحياة:
  • فقدان الوزن في حالة كون المريض سمينًا.
  • الانتظام في التمارين الرياضية.
  • الامتناع عن الكحوليات
  • التوقف عن تدخين التبغ.
  • استعمل الأدوية المزيلة لاحتقان الأنف أو أدوية الحساسية التي لا تحتاج لوصفة طبية.
  • توقف عن النوم على ظهرك.
  • طبقًا لوصفة الطبيب تناول المهدئات مثل الأدوية المضادة للقلق أو الحبوب المنومة.
من الممكن أن يكون هناك ارتباط بين صعوبة التنفس الحقيقة سواء في النوم أو النهار وبين مشاكل تنفسية حقيقة ويمكنك مطالعة مقالنا عن الضائقة التنفسية من هنا.
إذا لم تحسن هذه الإجراءات من نومك أو إذا كان انقطاع النفس لديك متوسطًا إلى شديدًا ، فقد يوصي طبيبك بعلاجات أخرى. يمكن أن تساعد بعض الأجهزة في فتح مجرى الهواء المسدود. في حالات أخرى ، قد تكون الجراحة ضرورية.

وسائل العلاج الأخرى

ضغط ممر الهواء الإيجابي

  • في هذا العلاج، تقوم الآلة بتوصيل ضغط الهواء من خلال قطعة تناسب حجم الأنف والفم وتوضع قبل النوم أثناء النوم.
  • يقلل ضغط مجرى الهواء الإيجابي من عدد الأحداث التنفسية التي تحدث أثناء النوم ، ويقلل من النعاس أثناء النهار ويحسن نوعية حياتك.
  • النوع الأكثر شيوعًا يسمى ضغط مجرى الهواء الإيجابي المستمر، ويكون ضغط الهواء المستنشق مستمرًا وثابتًا وأكبر إلى حد ما من ضغط الهواء المحيط، لإبقاء مجرى الهواء مفتوحًا.
  • ضغط ممر الهواء الإيجابي الثنائي، يوفر هذا الخيار ضغطًا محدد مسبقًا في الشهيق ووضغطًا محددًا مسبقًا عند الزفير.
  • يرجح استعمال ضغط ممر الهواء الإيجابي المستمر لأنه تمت دراسته جيدًا لانقطاع النفس الانسدادي النومي وثبت أنه له دور علاجي فعال في انقطاع النفس الانسدادي النومي.
  • لا يجب أن يتوقف المريض من نفسه عن استعمال آلة ضغط مجرى الهواء الإيجابي في حالة وجود مشاكل. ويجب استشارة الطبيب لمعرفة التعديلات التي يمكنك إجراؤها لتحسين التجربة الخاصة بالعلاج.
  • يجب إعلام الطبيب المعالج في حالة استمرار الشخير على الرغم من العلاج، أو إذا اختفى وعاد الشخير أو في حالة زيادة  الوزن أو خسارة 10٪ أو أكثر.

قطعة الفم أو الجهاز الفموي

  • الأجهزة الفموية هي بديل للأشخاص المصابين بانقطاع النفس الانسدادي النومي الخفيف أو المتوسط وعليه من الممكن أن تساهم هذه الأجهزة في تقليل النعاس بالنهار وتحسين جودة حياتك.
  • تبقي هذه الأجهزة الحلق مفتوحًا. وعن طريق رفع الفك السفلي للأمام تساهم بعض الأجهزة على فتح ممر الهواء، مما قد يخفف حدة الشخير وانقطاع النفسخلال النوم وهناك بعض الأجهزة الأخرى تثبت وضع لسانك في هيئة مختلفة.
  • ربما يضطر مستعمل الجهاز الفموي زيارة طبيب أسنان من ذوي الخبرة في أجهزة طب الأسنان لتطبيب النوم لتحصيل العلاج المناسب وتحديد المتابعة المحتاج لها.
  • في حالة هذه الأجهزة، سيحتاج المريض إلى المتابعة الدقيقة لضمان نجاح العلاج.

الجراحة أو الإجراءات الأخرى

عادةً ما يتم التفكير في الجراحة فقط إذا لم تكن العلاجات الأخرى فعالة أو لم تكن خيارات مناسبة لك. قد تشمل الخيارات الجراحية:
قد يلجأ الطبيب لإزالة الأنسجة جراحيًا أو باستعمال الليزر أو الترددات الجراحية، "رأب اللهاة والبلعوم (UPPP)"
  • ويكون الإجراء عبارة عن إزالة الجراح للأنسجة من مؤخرة الفم وأعلى الحلق. وقد يتم إزالة اللوزتين واللحمية أيضًا ويتطلب تخديرًا عامًا.
  • قد لا تعالج هذه الإجراءات انقطاع النفس الانسدادي النومي لكنها بالتأكيد قد تقلل من الشخير.
إجراء "تحفيز مجرى الهواء العلوي" وهذا صالح للاستعمال مع الأشخاص المصابين بانقطاع النفس الانسدادي النومي المتوسط ​​إلى الشديد، وقد يكونوا غير متحملين لضغط المجرى الهوائي.
  • يزرع الجراح جهاز يعرف بمحفز العصب تحت اللسان، في منطقة تحت جلد الجزء العلوي من الصدر.
  • ويستشعر الجهاز أنماط التنفس، ووعند اكتشاف خلل فإنه يرسل نضات تحفز العصب الذي يتحكم في حركة اللسان.
جراحة الفك (إبراز الفك العلوي للخارج):
  • في هذه الجراحة، يحرك الجراح الأجزاء العلوية والسفلية من الفك للأمام من مستوى بقية عظام الوجه.
  • مما يعمل على توسيع المساحة خلف اللسان والحنك مما يقلل من وقوع انسداد النفس.
إجراء فتحة جراحية في الرقبة (الفغر الرغامي)، يوصف هذا الإجراء الجرحي الخارق للجسم في حالة فشل العلاجات الأخرى ووإن كان الانسداد النومي يهدد الحياة.
  • يتم شق القصبة الهوائية، ويدخل الجراح أنبوب معدني أو بلاستيكي تتنفس من خلاله. فيمر الهواء من وإلى الرئة خارج مسار مجرى الهواء القابل للانسداد في الحلق.
الزراعات الجراحية، يؤدى هذا الإجراء للأشخاص الذين يعانون من انقطاع متوسط النفس الانسدادي النومي.
  • يتم أضافة ثلاثة قضبان بوليستر صغيرة في الحنك الرخو لتدعم أنسجة الحنك الرخو وتقلل من انهيار مجرى الهواء العلوي والشخير.
هل اعجبك الموضوع :