القائمة الرئيسية

الصفحات






اسباب وعلاج خشونة الركبة | روشتة لعلاج خشونة الركبة

خشونة الركبة وتصلبها هي مشكلة شائعة، ومن الممكن أن يسبب خشونة الركبة الإصابة أو المشاكل الميكانيكية في الركبة أو العوامل الفيزيائية على الركبة مثل الوزن الزائد ونقص المرونة وكلها تعتبر عوامل مساهمة في ذلك.


اسباب وعلاج خشونة الركبة

هناك عدد من الحالات المرضية التي من الممكن أن تسببًا ألمًا وخشونة وتورمًا في الركبة، ومن بعضها نذكر ما يلي:

قطع في غضاريف الركبة

غضاريف الركبة عبارة عن عن غضروفين على شكل هلال في مفصل الركبة. هذه الغضاريف تساهم في توسيد مفصل الركبة وتسمح بالحركة الناعمة والمرنة للركبة.

الإصابة والتمزق الحاصل في غضروفي الركبة من الممكن أن يحدث بسبب الحركات العنيفة في الرياضات مثلا أو حتى بسبب بلاء مفصل الركبة مع الزمن.

سيشعر الشخص المصاب بتمزق غضاريف الركبة بطقطقة عند انقطاع الغضاريف والأعراض الأخر قد تشمل:

  • الألم والتورم أو الألم مع لمس الركبة.
  • عدم القدرة على تحقيق فرد كامل لمفصل الركبة.
  • الألم عند ثني الركبة كليًا كما في حركة القرفصاء.

علاج قطع غضاريف الركبة


وفقًا لMedicalNewsToday، يقترح الطبيب العلاج بناءًا على عدد من العوامل مثل مكان وحدة التمزق وعمر الشخص ومدة نشاطه وأعراضه عمومًا. وقد يشمل العلاج أحيانًا جراحة.

إصابة الأوتار والأربطة


الأربطة والأوتار تصل بين العظام والعظام وأيضًا بين العظام والعضلات. الإصابات في الأربطة والأوتار في الركبة غالبًا ما تقع في الرياضة والأنشطة الفيزيائية العنيفة.

وتشمل أعراض إصابة الأربطة والأوتار، ألم الركبة أو تورمها أو كلاهما والإصابة بالألم عند فرد أو ثني الركبة كليًا. الشعور بأن الركبة غير مستقرة.

علاج إصابة الأوتار والأربطة


علاج الأربطة والأوتار تعتمد على مدى الإصابة، من الممكن أن يقترح الطبيب دعامة للركبة لتثبيت وحماية مفصل الركبة. والقيام بتمارين تقوية العضلات. والقيام بمد الركبة برفق كتدريب. وقد يتطلب علاج إصابات الأوتار والأربطة عن طريق الجراحة لتثبيت مفصل الركبة.

التهاب المفاصل


هناك نوعين من التهابات المفاصل بإمكانها إحداث خشونة وألم في الركبة هما التهاب المفاصل التنكسي والتهاب المفاصل الروماتويدي.

التهاب المفاصل الروماتويدي


في مرض التهاب المفاصل الروماتويدي هناك أوقات تزداد فيها الأعراض سوءا ، والمعروفة باسم النوبات (نوبات التهيج)، والأوقات التي تتحسن فيها الأعراض ، والمعروفة باسم مغفرة. وتشمل علامات وأعراض التهاب المفاصل الروماتويدي ما يلي:

  • ألم أو وجع في أكثر من مفصل واحد
  • تصلب في أكثر من مفصل واحد
  • الحنان و تورم في أكثر من مفصل واحد
  • نفس الأعراض على جانبي الجسم (كما هو الحال في كلتا اليدين أو كلتا الركبتين)
  • فقدان الوزن
  • حمى
  • الإرهاق أو التعب
  • الضعف

أنواع التهاب المفاصل

هناك ثلاثة أنواع لالتهاب المفاصل الروماتويدي، يتم تقسيمهم بناء على نتيجة هذين التحليلين:

  • عامل الروماتويد Rheumatoid factor: عبارة عن جسم مضاد يتحد مع الجسم المضاد IgG لتكوين تركيبات معقدة مناعية تساهم في آلية حدوث مرض التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • تحليل anti-CCP: وهو عبارة عن جسم مضاد يشير ارتفاعه إلى حالة من التهاب المفاصل الروماتويدي غالبًا.

وأنواع التهاب المفاصل الروماتويدي الثلاثة هي:

  • التهاب المفاصل الروماتويدي موجب المصلية seropositive RA: يتم تشخيص هذا النوع من التهاب المفاصل الروماتويدي لو كان نتيجة تحليل عامل الروماتويد في الدم إيجابي، ومعنى هذا أن جسمك يكون أجسام مضادة تهاجم المفاصل.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي سالب المصليةSeronegative RA: إذا كانت نتيجة تحليل عامل الروماتويد سالبة فيتم تشخيص حالة التهاب المفاصل الروماتويدي بأنها سالبة المصلية هذا بالإضافة نتيجة تحليل anti-CCP سالبة، وعمومًا في النهاية ومع استمرار الأعراض قد تتحول نتيجة عامل الروماتويد إلى الإيجاب ويتغير التشخيص تبعًا.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي في الصغار غير معروف السببJuvenile idiopathic arthritis (JIA): عبارة عن مرض يصيب الأطفال بسن 17 عام أو أقل من ذلك، ويتسم بنفس أعراض التهاب المفاصل العادي بالإضافة إلى التهاب العين ومشاكل النمو الجسماني.

أدوية علاج التهاب المفاصل


تساعد الأدوية التالية في تقليل الألم والالتهاب:

  • مضادات الالتهاب غير الاستيرويدية
  • الاستيرويدات
  • الأسيتامينوفين

تعمل الأدوية هذه على إبطاء الضرر الواقع على الجسم من تقدم فعل المرض:

  • مضادات اللروماتيزم معدلة المرض (DMARDs): تمنع من وقوع استجابة لنظام مناعة الجسم.
  • بيولوجيكز biologics: عبارة عن جيل جديد من مضادات الروماتيزم معدلة المرض، وتعمل على توجيه استجابة المناعة لوقف الالتهاب بدلًأ من منعها كليًا.
  • مثبطات جانوس كيناز (JAK). هذه هي فئة حديثة من مضادات الروماتيزم معدلة المرض تمنع بعض الاستجابات المناعية. عندما لا تعمل مضادات الروماتيزم معدلة المرض يصف هذه الطبيب.

تمارين خشونة الركبة


قد يقترح أو يرى أخصائي العلاج الطبيعي صلاحية وسيلة العلاج عن طريق تمارين لتقوية العضلات حول المفصل وزيادة مرونته وتقليل الألم. يمكن أن يكون التمرين اللطيف المنتظم الذي تقوم به بنفسك، مثل السباحة أو المشي، فعالا بنفس القدر.

علاج خشونة الركبة نهائيا


لا يمكن عكس مرض خشونة العظام، ولكن العلاجات يمكن أن تقلل الألم وتساعدك على التحرك بشكل أفضل.

الأدوية


الأدوية التي يمكن أن تساعد في تخفيف أعراض التهاب المفاصل العظمية أولها هو المسكنات، وتشمل:

  1. الأسيتامينوفين يساعد بعض الأشخاص الذين يعانون من خشونة العظام المقترنة بألم خفيف إلى معتدل. تأخذ أكثر من الجرعة الموصى بها من عقار اسيتامينوفين مما يمكن أن يسبب تلف الكبد.
  2. مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية التي لا تستلزم وصفة طبية مثل الإيبوبروفين ونابروكسين الصوديوم، التي تؤخذ تحت الجرعات الموصى بها، عادة ما تخفف آلام خشونة العظام. مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية أقوى متوفرة عن طريق وصفة طبية.
  3. مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية يمكن أن تسبب اضطراب في المعدة  ومشاكل القلب والأوعية الدموية والنزيف وتلف الكبد والكلى.
  4. مراهم مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية، المطبقة على الجلد على المفصل المصاب، لها آثار جانبية أقل وقد تخفف الألم أيضا.
  5. ديولكستين (سيمبالتا) ويستخدم لعلاج الألم المزمن، بما في ذلك آلام خشونة العظام وهو في الأصل مضاد للاكتئاب.

طرق العلاج الأخرى


العلاج الطبيعي: قد يقترح أو يرى أخصائي العلاج الطبيعي صلاحية وسيلة العلاج عن طريق تمارين لتقوية العضلات حول المفصل وزيادة مرونته وتقليل الألم. يمكن أن يكون التمرين اللطيف المنتظم الذي تقوم به بنفسك، مثل السباحة أو المشي، فعالا بنفس القدر.

العلاج السلوكي: ويساعد هذا العلاج في اكتشاف طرق للقيام بالمهام اليومية دون وضع ضغط إضافي على المفصل المؤلم بالفعل. على سبيل المثال:

  1. استعمال فرشاة الأسنا بقبضة كبيرة يسهل عملية تنظيف أسنانك ما كان لديك خشونة العظام في يديك.
  2. استعمال مقعد في الحمام الخاص بك يمكن أن تساعد في تخفيف الألم من الوقوف إذا كان لديك خشونة العظام في الركبة.

الجراحة وعلاجات أخرى


  • جراحة قطع العظم لتقويم العظام واستعادة الاستقامة
  • جراحة زراعة المفاصل الصناعية
  • جراحة المنظار لعلاج خشونة الركبة

إذا لم تساعد العلاجات التي تهدف للحفاظ على وظيفة المفاصل، فقد ترغب في التفكير في إجراءات مثل:

حقن الكورتيزون: قد تؤدي حقن أدوية الكورتيكوستيرويد إلى تخفيف الألم في المفصل. خلال هذا الإجراء، يخدر طبيبك المنطقة المحيطة بالمفصل، ثم يضع إبرة في المساحة داخل المفصل ويحقن الدواء. يقتصر عدد حقن الكورتيزون التي يمكنك الحصول عليها كل عام بشكل عام على ثلاث أو أربع حقن، لأن الدواء يمكن أن يؤدي إلى تفاقم تلف المفاصل بمرور الوقت.

حقن التشحيم. قد توفر حقن حمض الهيالورونيك تخفيف الألم من خلال توفير بعض المرونة والدعم في الركبة، على الرغم من أن بعض الأبحاث تشير إلى أن هذه الحقن لا توفر راحة بالمقارنة باعطاء دواء الوهمي. والمادة الفعالة لهذه الحقن وهي حمض الهيالورونيك مشابهة لمكون موجود عادة في سائل المفاصل.

جراحة قطع العظام: إذا كان خشونة العظام قد أضر بجانب واحد من ركبتك أكثر من الآخر ، فقد يكون استئصال العظم مفيدا. في بضع العظم في الركبة، يقطع الجراح العظم إما فوق الركبة أو أسفلها، ثم يزيل أو يضيف إسفين من العظام. هذا يحول وزن الجسم بعيدا عن الجزء البالية من ركبتك.

استبدال المفاصل: يزيل الجراح أسطح المفاصل التالفة ويستبدلها بأجزاء بلاستيكية ومعدنية. وتشمل المخاطر الجراحية التهابات وجلطات الدم. يمكن أن تبلى المفاصل الاصطناعية أو تصبح فضفاضة وقد تحتاج إلى استبدالها في النهاية.

روشتة لعلاج خشونة الركبة


الأدوية التي يمكن أن تساعد في تخفيف أعراض التهاب المفاصل العظمية أولها هو المسكنات، وتشمل:

  1. الأسيتامينوفين يساعد بعض الأشخاص الذين يعانون من خشونة العظام المقترنة بألم خفيف إلى معتدل. تأخذ أكثر من الجرعة الموصى بها من عقار اسيتامينوفين مما يمكن أن يسبب تلف الكبد.
  2. مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية التي لا تستلزم وصفة طبية مثل الإيبوبروفين ونابروكسين الصوديوم، التي تؤخذ تحت الجرعات الموصى بها، عادة ما تخفف آلام خشونة العظام. مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية أقوى متوفرة عن طريق وصفة طبية.
  3. مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية يمكن أن تسبب اضطراب في المعدة  ومشاكل القلب والأوعية الدموية والنزيف وتلف الكبد والكلى.
  4. مراهم مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية، المطبقة على الجلد على المفصل المصاب، لها آثار جانبية أقل وقد تخفف الألم أيضا.
  5. ديولكستين (سيمبالتا) ويستخدم لعلاج الألم المزمن، بما في ذلك آلام خشونة العظام وهو في الأصل مضاد للاكتئاب.
هل اعجبك الموضوع :