القائمة الرئيسية

الصفحات






علاج الغازات والانتفاخات بالمنزل

الشخص البالغ العادي يُخرج بين 13 و 21 ريح في اليوم. الغاز جزء طبيعي من عملية الهضم، إلا إذا تراكمت الغازات في أمعائك ولم يتم التخلص منها فقد تصاب بالألم وعدم الراحة.


يزداد الألم المترافق مع الغازات والانتفاخ بسبب أي مشكلة معوية تسبب الإسهال أو الإمساك. وتشمل أسباب الغازات:


  • الإفراط في تناول الطعاك
  • ابتلاع الهواء أثناء الأكل أو الشرب
  • مضغ العلكة
  • التدخين
  • تناول أطعمة تسبب الغازات


أعراض الغازات والانتفاخات الخطيرة


إذا أصبت بهذه الأعراض فيجب عليك زيارة الطبيب في أقرب وقت، بعض هذه الأعراض تشير إلى السرطانات:


  • أصبحت تكرارية ومزعجة وتسبب لك الضيق
  • كانت تغير مفاجئ على عادات الإخراج اليومية
  • ترافقت مع الإمساك أو الإسهال أو فقدان الوزن


علاج الغازات والانتفاخات بالمنزل


يتم هضم الطعام بشكل أساسي في الأمعاء الدقيقة. وعندما يتبقى جزء غير مهضوم من الطعام يتخمر في القولون بالبكتيريا والفطريات والخميرة كجزء من عملية الهضم. فتنتج هذه العملية غاز الميثان والهيدروجين، ويتم طردهما على شكل ريح.

تغيير العادات الغذائية من الممكن أن يخفف من أو يعالج الغازات والأعراض المصاحبة لها. وتشمل الأسباب الشائعة ما يلي:

  • أطعمة عالية بمحتوى الألياف
  • الأطعمة الدهنية
  • المقليات والطعام الحار
  • الصودا
  • المكونات الصناعية
  • الفول والعدس
  • الخضروات مثل الكرنب والقرنبيط والبروكلي
  • الخوخ أو عصير القراصيا
  • الأطعمة المحتوية على اللاكتوز كمنتجات الألبان الأخرى
  • السكريات ومركبات البوليولات وهي عبارة عن جزيئات توجد بأطعمة كثيرة مثل الثوم والبصل، والتي قد يكون من الصعب هضمها
عند تدوين أو معرفة الأطعمة التي تتناولها بشكل متكرر ثم تحديد أيها متعلق بإحداث الغازات سيكون من السهل حل مشكلة الغازات المتعلقة بالنظام الغذائي السيء.

علاج الغازات بالمنزل


هناك مجموعة من الأعشاب التغييرات الحياتية التي بإمكانها علاج الغازات بالمنزل.

مغلي النعناع


تشير الدراسات أن مغلي النعناع من الممكن أن يخفض من أعراض متلازمة القولون العصبي، بما في ذلك الغازات. ويمكن أن يتعارض النعناع مع امتصاص الحديد وبعض الأدوية. قد يسبب أيضًا حرقة المعدة لدى بعض الأشخاص.

اشرب كوبًا واحدًا من مغلي النعناع قبل كل وجبة للحصول على أفضل النتائج.

شاي البابونج


يمكن أن يساعد شاي البابونج أيضًا في تقليل عسر الهضم والغازات المحتبسة والانتفاخ، فيؤدي شرب شاي البابونج قبل وجبات الطعام وقبل النوم إلى تقليل الأعراض لدى بعض الأشخاص.

حبوب الفحم المنشط


دواء حبوب الفحم المنشط هو نوع من الأدوية المؤثرة على الجهاز الهضمي الغير مستلزمة لوصفة طبية والتي تساعد في التخلص من الغازات المحتبسة في القولون. ويصوف بتناول قرص مباشرة قبل الوجبات وبعدها بساعة واحدة.

خل التفاح


ضع ملعقة كبيرة من خل التفاح في سائل مثل الماء أو الشاي، ثم يتم تناول الشراب ثلاث مرات يوميًا أو بعد الوجبات أو الحاجة لتقليل الأعراض.

التمارين الرياضية


يمكن أن تساهم التمارين الرياضية في التخلص من الغازات المحتبسة والآلام الناشئة عنها، من الممكن التمشي بعد الوجبات كوسيلة لتجنب وقوع الغازات. فلو عانيت من ألم الغازات، فقد تساهم تمتارين وثب الحبل أو الجري أو التمشي على التخلص منها.

زيت القرنفل


قد يساهم زيت القرنفل في تقليل الانتفاخ والغازات عن طريق التحكم بإنزيمات الجهاز الهضمي.

يمكن تناول زيت القرنفل بإضافته كقطرتين أو خمس قطرات في كوب ماء واحد وشربه بعد الوجبات.

الوقاية من الغازات


إذا لم تكن هناك حالة طبية تسبب المشكلة ، فمن الأفضل منع الغازات من خلال تغيير عادات نمط الحياة والنظام الغذائي:


  • الجلوس أثناء تناول الطعام والأكل ببطء.
  • لا تبلع الهواء أثناء تناول الطعام وامتنع عن التحدث.
  • لا تمضغ العلكة.
  • تجنب المشروبات الغازية كالصودا والمياه المكربنة.
  • امتنع عن التبغ.
  • تمشى بعد كل وجبة.
  • لا تتناول الأطعمة المعروفة بتسبيبها الغازات.
  • تجنب استعمال الشاليمو (المصاصات).


تنشأ آلام مع غازات البطن، إلا أنه غالبًا ليست خطيرة وغالبًا ما يكون تعديل نمط الحياة والنظام الغذائي مساهمًا على القضاء على المشاكل تمامًا.

لو لم تلاحظ أي فرق بعد عدة أسابيع من تغيير نمط الحياة والنظام الغذائي. يجب زيارة الطبيب لإجراء اختبارات لمعرفة الحالة الطبية الكامنة خلف الأعراض إن وجدت.
هل اعجبك الموضوع :