القائمة الرئيسية

الصفحات






أسباب وعلاج خفقان القلب وضيق التنفس

خفقان القلب يمكن وصفه على أنه دقات قلبية أصبحت فجأة أكثر وضوحًا. قد تشعر بقلبك وكأنه يرفرف أو ينبض بشكل غير منتظم بخلاف العادي، غالبا يصيبك هذا الشعور لبضع ثوان أو دقائق فقط. وقد تشعر أيضا بهذه الأحاسيس في الحلق أو الرقبة.


قد يبدو الخفقان مقلقا، ولكن في معظم الحالات يكون غير ضار وليس علامة على وجود مشكلة خطيرة. في بعض الأحيان قد تشعر بدقة إضافية أو ناقصة. وهذه تعتبر من خفقان القلب وعادة ما لا تشير إلى ما يدعو للقلق.

أسباب خفقان القلب


وفقا ل NHS، أسباب خفقان القلب تشمل:

  • تغييرات في نمط الحياة
  • مشاعر نفسية
  • بعض الأدوية
  • تغييرات هرمونية
  • أمراض القلب
  • حالات طبية أخرى

بعض أسباب خفقان القلب غير مؤذية، ولكنها يمكن أن تشير إلى مرض كامن مهم عندما يرافقها أيضا:

  • فشل القلب الاحتقاني
  • مشكلة مشخصة بالقلب
  • اجتماع عوامل خطر أمراض القلب مثل السمنة والتدخين وقلة الحركة وغير ذلك
  • خلل في صمام القلب

التمس العناية الطبية على الفور إذا كان لديك مرض بالقلب وأصبت بخفقان القلب لتشخيص المشكلة. اطلب أيضا الرعاية الطبية إذا كان لديك خفقان يحدث مع أعراض أخرى مثل:

  • الدوخة أو الدوار
  • الضعف العام
  • الإغماء
  • فقدان الوعي
  • الخوف
  • نوبة الهلع
  • الارتباك
  • صعوبة في التنفس
  • التعرق المفرط
  • الشعور ألم أو بضغط أو شد في صدرك
  • ألم في ذراعيك أو رقبتك أو صدرك أو فكك أو الجزء العلوي من الظهر
  • معدل نبض أكثر من 100 نبضة في الدقيقة
  • ضيق في التنفس
يمكن أن تكون هذه أعراض حالة أكثر خطورة.

نمط الحياة


تشمل المستحثات الشائعة لخفقان القلب ما يلي:

  • ممارسة التمارين الرياضية
  • عدم الحصول على قسط كاف من النوم
  • المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والشاي ومشروبات الطاقة
  • الكحول
  • التدخين
  • المخدرات غير المشروعة، مثل الكوكايين والهيروين والأمفيتامينات والإكستاسي والحشيش
  • الأطعمة الدسمة أو الحارة
في هذه الحالات، يجب أن يزول الخفقان من تلقاء نفسه. تجنب هذه المستحثات قد يساعد على الوقاية.

مستحثات عاطفية أو نفسية


غالبا ما يحدث خفقان القلب بسبب العواطف أو المشكلات النفسية مثل:

  • الإثارة أو العصبية
  • الإجهاد أو القلق
  • نوبات الهلع وهي عبارة عن شعور شديد بالقلق أو الخوف يرافقه شعور بالمرض، والتعرق وارتجاف وخفقان
  • قد يساعد القيام بتمارين التنفس والتعامل مع نوبة الهلع إذا كنت تشعر بالتوتر أو القلق أو الذعر.

الأدوية


يمكن أن يحدث الخفقان في بعض الأحيان بسبب بعض الأدوية، بما في ذلك:

  • أجهزة استنشاق الربو مثل السالبوتامول وبروميد الإيبراتروبيوم
  • أدوية ارتفاع ضغط الدم مثل الهيدرالازين و المينوكسيديل
  • مضادات الهيستامين مثل التيرفينادين
  • المضادات الحيوية مثل الكلاريثروميسين و الاريثروميسين
  • مضادات الاكتئاب مثل سيتالوبرام و إسيتالوبرام
  • الأدوية المضادة للفطريات مثل الايتراكونازول

التغيرات الهرمونية


خفقان القلب لدى النساء يمكن أن يكون في بعض الأحيان نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء:

  • الدورة الشهرية
  • الحمل
  • انقطاع الطمث

في هذه الحالات، عادة ما يكون الخفقان مؤقتا وليس مدعاة للقلق.

أمراض القلب


يحدث الخفقان أحيانا بسبب مشكلة في إيقاع القلب (عدم انتظام ضربات القلب) ، مثل:

  • الرجفان الأذيني (الأكثر شيوعا) حيث ينبض القلب بشكل غير منتظم وأسرع من المعتاد
  • الرفرفة الأذينية وهو عبارة عن ضربات قلب سريعة وغير منتظمة
  • عدم انتظام دقات القلب فوق البطيني (SVT) وهو معدل ضربات القلب بسرعة غير طبيعية
  • عدم انتظام دقات القلب البطيني وهي حالة أكثر خطورة حيث منتظمة ضربات القلب عادة بسرعة. ويمكن أن تترافق مع الدوخة أو انقطاع التيار الكهربائي.

أمراض القلب


بعض خفقان قد تترافق مع أنواع أخرى من أمراض القلب مثل:

  • مشكلة في صمامات القلب مثل انسدال الصمام التاجي
  • اعتلال تضخم عضلة القلب
  • قصور القلب
  • أمراض القلب الخُلُقِية
  • بعض هذه الحالات يمكن أن تكون خطيرة وغالبا ما تتطلب العلاج.

حالات طبية أخرى


الحالات الطبية الأخرى التي يمكن أن تسبب خفقان القلب تشمل:

  • فرط نشاط الغدة الدرقية
  • انخفاض مستوى السكر في الدم
  • فقر الدم المؤثر على خلايا الدم الحمراء
  • انخفاض ضغط الدم الوضعي (الدوخة وانخفاض ضغط الدم الناجم عن تغيير الوضع مثل الوقوف)
  • ارتفاع درجة الحرارة
  • الجفاف

متى تزور الطبيب؟


لا تحتاج عادة إلى زيارة الطبيب إذا كان الخفقان ينقضي بسرعة ويحدث فقط في بعض الأحيان. فمن غير المحتمل أن تكون ناجمة عن مشكلة خطيرة وربما لن تحتاج إلى علاج. ولكن من الجيد أن نرى الطبيب إذا كان:

  • الخفقان يستمر لفترة طويلة، لا تتحسن أو تزداد سوءا
  • لديك تاريخ من مشاكل في القلب
  • أنت قلق بشأن الخفقان

هل خفقان القلب خطير


لا يعد خفقان القلب بالضرورة خطيرًا إلا أنه من الممكن أن يشير إلى مشاكل كامنة أخرى مثل:

  • فشل القلب الاحتقاني CHF
  • أمراض قلبية
  • عامل يرفع الإصابة بأمراض القلب
  • عيب بصمام قلبي

خفقان القلب عند النوم


الإحساس بأن قلبك يتسارع هو نفسه حالة خفقان القلب. وقد تشعر أيضًا أن قلبك يرفرف أو ينبض أو يتخطى النبض. الاستيقاظ مع خفقان القلب من الممكن أن يكون تجربة مخيفة، إلا أنه ليس بالضرورة علامة على شيء خطير. فالخفقان شائع جدًا وعادة ما يكون غير ضار.

هناك عدد من الأشياء اليومية التي تجعلك تستيقظ مع تسارع ضربات قلبك. وفي بعض الأحيان، قد يكون السبب الكامن المرضي هو السبب الأساسي.

خفقان القلب وضيق التنفس


قد يرجع سبب الاستيقاظ مع تسارع ضربات القلب (خفقان القلب) وضيق في التنفس إلى هذه الحالات:


من الممكن أيضًا الشعور بخفقان القلب (تسارع ضربات القلب) وألم الصدر ودوخة، وتعد هذه الأعراض والتي تشمل تسارع ضربات القلب وألم الصدر والدوخة أعراض خطيرة تشير لنوبة قلبية.

إذا كنت تعاني أنت أو أي شخص آخر هذه الأعراض ، فاتصل برقم خدمات الطوارئ المحلية على الفور. النوبة القلبية هي حالة طبية طارئة وتحتاج إلى علاج طبي فوري. اذهب إلى أقرب غرفة طوارئ إذا واجهت هذه الأعراض.

علاج خفقان القلب


يجب التعرف على المشكلة الطبية الكامنة وراء الخفقان كون في بعض الأحيان قد يرجع الخفقان إلى سبب محدد وفي أحيان أخرى، لا يستطيع الطبيب معرفة السبب.

من الممكن أن يكون خفقان القلب بسبب خيارات نمط الحياة مثل التدخين أو تناول الكثير من الكافيين، فقد يكون الحد من هذه المواد أو التخلص منها هو وسيلة العلاج. قد يكون خفقان القلب نتيجة استعمال دواء معين عندها يجب سؤال الطبيب المختص عن الأدوية أو العلاجات البديلة.

الوقاية من خفقان القلب


يمكنك اتباع هذه الخطوات لتقليل احتمالية  الإصابة بخفقان القلب:

  • حاول تحديد محفزاتك حتى تتمكن من تجنبها. قم بتدوين الأطعمة والمشروبات التي تتناولها، ولاحظ متى تصاب بخفقان القلب.
  • كل من تمارين الاسترخاء أو التنفس العميق ستساعد في التحلص من القلق والتوتر واللذان يلعبان دورًا في إحداث خفقان القلب.
  • تجنب المشروبات المحتوية على الكافيين مثل الشاي والقهوة ومشروبات الطاقة.
  • امتنع عن التدخين.
  • إذا تسبب دواء تتعاطاه في الخفقان، فتشاور مع طبيبك بخصوص توفر بدائل.
  • تمرن بانتظام.
  • اتبع نظام غذائي صحي.
  • قلل من تناول الكحول.
  • حاول إبقاء ضغط الدم ومستويات الكوليسترول تحت السيطرة.

علاج خفقان القلب بالأعشاب


المعادن الشاردة عبارة عن جزيئات تسبح بجميع أنحاء الجسم وتنقل الإشارات الكهربائية بالجسم. من ثم تلعب هذه الإشارات دورًا مهمًا في تنظيم معدل ضربات القلب.

يمكن لأي شخص زيادة عدد الإلكتروليتات في الجسم عن طريق تناول الأطعمة الغنية بما يلي:

  • البوتاسيوم
  • الكالسيوم
  • المغنيسيوم

نتيجة لاستعمال ملح الطعام في جميع وجبات النظام الغذائي الاعتيادي فإنه يوفر بالفعل مصدرًا أكثر من كافي للصوديوم. تحتوي الأطعمة التالية على نسبة عالية من البوتاسيوم:

  • البطاطا
  • الموز
  • الأفوكادو
  • الأوراق الخضراء مثل السبانخ
  • منتجات الألبان والخضروات الورقية الداكنة الغنية بالكالسيوم والبوتاسيوم على حد سواء، كذلك في المكسرات والأسماك.

قبل الاتجاه إلى استعمال المكملات الغذائية المحتوية على المعادن ينبغي عليك محاولة تحصيلها من الغذاء حيث تكون الفائدة الأكبر هذا بالإضافة إلى أن يجب استشارة الطبيب.

احذر الإصابة بالجفاف، لأن عندما يمر الجسم بحالة الجفاف سيتعين على القلب أن يعمل بجهد أكبر لتضخ وتحريك الدم، مما قد يؤدي إلى خفقان القلب.

ينصح أن يتم شرب الكثير من الماء طوال اليوم، لكن تختلف الكمية الموصى به طبقًا للعمر والجنس وما إذا كان الشخص حاملًا، وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC).

يجب أن يشرب الإنسان كوبًا ممتلئًا من الماء أو العصير عندما يعاني من:

  • لون بول داكن
  • ارتفاع عدد ضربات القلب
  • جفاف الحلق
  • العطش
  • الصداع
  • الدوار
  • جفاف الجلد

متى يكون خفقان القلب خطير


في حالة كنت تعاني من خفقان القلب وكنت قد تم تشخيصك سابقًا بوجود مشكلة بالقلب، أو كان لديك خفقان بالقلب يترافق مع هذه الأعراض فينبغي عليك طلب الرعاية الطبية العاجلة فورًا:

  • الدوار
  • التعب العام
  • قد شعرت بالإغماء وفقدت الوعي
  • تشوش الأفكار
  • قصر التنفس
  • التعرق المفرط
  • ألم على هيئة ضغط على الصدر
  • ألم في الذراعين أو الرقبة أو الصدر أو الفك أو أعلى الظهر هذا يعد من أعراض أمراض الشرايين التاجية.
  • عدد ضربات القلب في وضع الراحة يزيد عن 100 نبضة في الدقيقة

هذه الأعراض قد تشير إلى حالة أكثر تطورًا من المرض.
هل اعجبك الموضوع :