القائمة الرئيسية

الصفحات






 وفقًا لدكتور دافيد ويليامز من مقال رامزي موقع باتش، هناك مجموعة من الوسائل العلاجية ومنها العشبي التي بالإمكان استعمالها كعلاجات بديلة أو لعلاج كرون بالمنزل.

مرض كرون من الممكن أن يزداد حدة في بعض الأحيان. عليك دومًا المتابعة مع طبيبك المختص ومناقشة أعراضك، هذا بالإضافة لاستشارة الطبيب في اتباع النصائح والوسائل العلاجية التالي ذكرها:

تقليل السكريات المصنعة

للسيطرة على أعراض التهاب كرون في البداية ستحتاج إلى الاستغناء عن جميع السكريات المصنعة في نظامك الغذائي. هذه الكربوهيدرات المصنعة قد تتسبب في مشكلات معينة أولها أن السكريات من الممكن أن تجعل الجسم عالي الحامضية تحديدًا في الأمعاء السفلى.

بالتالي سيؤثر الوضع الحمضي على البكتيريا النافعة في القولون مما يعتبر سببًا للإسهال المزمن. ومن المشاكل الأخرى للسكريات المصنعة هو أن السكريات تعمل على تغذية البكتيريا والفطريات مثل الكانديدا candida.

نظام إقصاء الأطعمة

في بعض الحالات التهاب كرون يكون متعلقًا بردود الفعل التحسسية في الجهاز الهضمي لبعض الأطعمة. كل من الذرة والقمح واللبن هي منتجات يشيع عنها تسببها في بعض حالات التهيج بالجهاز الهضمي.

ويظهر أن التخلص من هذه الأطعمة في بداية العلاج قد يكون أمرًا ضروريًا لتخفيف حدة أعراض مرض التهاب كرون.

اعشاب لعلاج مرض كرون

هناك عدد من المكونات الطبيعية التي قد تحسن شكاوى الأمعاء. الألو فيرا والكلوروفيل المسال هما من بينها، وقد أظهرا فعالية في تسريع عملية الشفاء للقولون المتهيج التقرحي.

اختار الألو فيرا الطبيعي الكامل ولا تعتمد على المنتجات الصناعية التي تحتوي على الألوفيرا. تناول ما يعادل ربع كوب من الألو فيرا (نخاع الصبار) من ست إلى ثمانية مرات يوميًا على معدة فارغة تحت إشراف الطبيب المعالج.

عليك الالتزام بهذا النمط العلاج لعدة أسابيع حتى لو شفيت أعراض التهاب كرون كليًا. وينصح باستعمال ملعقة صغيرة من الكلوروفيل المسال على الألو فيرا لجعله أكثر فعالية.

علاج مرض كرون بالعسل

تظهر الدراسات في مؤسسة شانديغار للدرسات الطبية العليا أن تناول جرعات منتظمة من عسل المانوكا قد ساهم في عدد من الحالات المن متلازمة القولون العصبي وكرون.

قد سبب تناول عسل المانوكا في الاختبارات على الفئران التي قد تم إحداث مشاكل معوية بها انخفاض ملحوظ في حالة الالتهاب وتحسن في قيم التغييرات الخلوية والعوامل المضادة للأكسدة.

تناول ألياف أكثر

على نحو تدريجي ارفع نسبة الألياف التي تتناول ضمن الكربوهيدرات المعقدة (كالبقوليات والأرز البني وغيرها من الحبوب الكاملة)، أضف إلى نظامك الغذائي الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة واستثني منها الذرة والقمح كونها من المهيجات المحتملة كما ذكرنا سابقًا.

مكملات غذائية لعلاح مرض كرون

بسبب الإسهال المزمن والذي يرافق التهاب كرون أو حتى القولون العصبي وما يرتبط بهما من سوء الامتصاص، فللأسف أغلب من يعانون من أمراض التهاب الأمعاء بما فيها القولون العصبي والتقرحي يصبح لديهم نقص غذائي سريع سواء في الفيتامينات أو المعادن.

بالتالي تلقي هؤلاء المرضى لمكملات عالية الجرعة من المعادن أو الفيتامينات هو شيء مثمر. وتلقي جرعات عالية من فيتامين C قد يُعد أمرًا محببًا إلا أنه يجب أن يُشرف عليه من طبيب كون كميات فيتامين سي الزائدة قد تسبب تهيجًأ في الأمعاء.

علاج مرض كرون بالزيوت

ارفع استهلاكك من زيوت أوميجا 3 والتي يشمل مصادرها الأسماك وزيت بذور الكتان وصفار البيض. تناول هذه الزيوت قد ظهر قدرتها على تقليل عملية الالتهاب بالجسم.
هل اعجبك الموضوع :